• ×

07:40 مساءً , الخميس 15 نوفمبر 2018

قائمة

جديد مقالات قصيمي

قصة قصيدة مضى لي ثمان سنين في حبس خير شايع الأمسـح بن رمال من شمر رجل عرف بالحكمة والدهاء والحيلة ومن صفاته انه ليس له الا عين واحدة وقد...


قصة قصيدة يا هل العيدي عليكم مشرهية قصة وردت في عدة كتب روى فيحان بن دغيم بن هدبا المطيري ان عمه طلال بن هدبا وابن عمه غالب بن طلال بن...


قصة قصيدة ربعي مطير مطوعة كل مسطور عاش هــلال بن فجحان الديحاني المطيري بالكويت معيشـــة الكفاف إذ كان لايجــد ما يطعم به الضيف...


قصة قصيدة ذيب النشاما حافنا والتبشنا هذه الابيات لها قصة حيث كان الشاعر عايض بداي المطيري في أحد المجالس الشعبية، وكان به عدد كبير من...


قصة قصيدة الجاهل اللي جاب بصري يقنه نقض جروح العود والعود قاضي الشاعر الكبير بصري الوضيحي الشمري ابو شخير رحمه الله لما كبر سنه فقد...


قصة قصيدة تسعين خيبه للوضيحي نفيعه كان بصرى الوضيحي في بيت صفوق الجربا أحد شيوخ قبيلة شمّر ولم يكن صفوق موجوداً وكانت ((البندري)) ابنة...



الهليون - السكوم - asparagus

 0  0  1.4K
الهليون له تأثير سلبي شديد على الكلى

الهليون.. مدر للبول ومفيد للروماتيزم وفاتح للشهية

الهليون نبات معمر رفيع الساق يصل ارتفاعه إلى مترين ، له أوراق إبريه طويلة وأزهار جرسية صفراء إلى خضراء تنتج ثماراً عنبية حمراء زاهية يعرف الهليون علمياً باسم Asparagus officinalis من الفصيلة الزنبقية Liliaceae.

الهليون يعتبر أحد الخضراوات وتقطف اغصانه الطازجة وتربط في حزم ويجب استعماله طازجاً حيث يفسد بسرعة. يحتوي الهليون على فيتامين أ ، جـ وحمض الفوليك وكذلك معادن الحديد والفوسفور والمنجنيز وجلوكوزيدات مرة واسباراجين وفلافونيدات وعلى البيورين وبروتين. يستعمل الهليون على نطاق واسع حيث يستعمل رطباً ومدرا للبول ومدراً للإفرازات الكبدية الصفراوية والمعدية ومرققاً للدم ومهدئاً لتهيج القلب خافضاً للسكر وينصح بتناوله للمصابين بالضعف الجسمي والفكري وفقر الدم وللناقهين ونقص الإفرازات الصفراوية والبولية والنزلات الصدرية المزمنة يجب على المصابين بمرض النقرس عدم تناول الهليون لأنه يحتوي على البيورين وهي مادة تعجل ظهور نوبات النقرس المؤلمة. وينصح المصابون بالزلال والبروستاتا والتهاب المثانة وضعف مجرى البول ان يقللوا من استعماله.

الهليون من النباتات المصرية القديمة حيث نقشت رسوماته على جدران المعابد ووجدت عيدانه في العديد من المقابر الفرعونية وكذلك ما زالت بذوره محفوظة داخل أوان فخارية حتى اليوم..

والهليون من الخضروات الورقية التي تمكث في الأرض حوالي عشر سنوات ويوجد منه عدة انواع مثل الهليون الأبيض الذي يفضله الألمان وهو النوع الذي لا ترتفع اطرافه العلوية إلا قليلا فوق سطح الارض الرملية التي تجود زراعته فيها. والهليون البنفسجي الذي يزرع في فرنسا وهو يتميز بقمة حمراء بنفسجية والنوع الثالث الهليون الأخضر المعروف في ايطاليا وامريكا. وجميع الأصناف الثلاثة تجود زراعتها في مصر وخاصة في الأراضي الصفراء الخصبة والرملية.

الجزء المستعمل الجذور والفروع.يعرف الهليون ايضا باسم لشك الماظ وضفيوس يعرف علميا باسم Asparagus officinalis من الفصيلة الزنبقية..

المحتويات الكيميائية: يحتوي الهليون على جلوكوزيدات سيترويدية وجلوكوزيدات مرة واسباراجين وفلافونيدات ويعتبر مركب الاسباراجين من اقوى المدرات للبول.ماذا قال عنه الطب القديم؟ زرع الهليوم منذ 4000سنة قبل الميلاد استنادا إلى رسوم وجدت في قبور الفراعنة ولطالما عرف بأنه مدر للبول.

ولقد عرفه المصريون القدماء وكانوا يقدمون حزما منه هدية لآلهتهم، واليونانيون كانوا يأكلونه مقويا للجنس ويسمونه \"الشهوة\" ولكن العالم ديوشعورتدك كان ينكر ذلك وينسب إليه عقم النساء. والطبيب اليوناني جالينوس كان يوصي المصاب في كبده بتناول الهليون. وعرف الرومان الهليون وقدره كاليونانيين، وفي عصر النهضة صارت له مكانة مرموقة في قصور ملوك أوروبا والطبقات الراقية وتفننوا في أكله وابتكروا شوكا خاصة به واطلقوا عليه \"قرن الكبش\".

لقد استخدم الفراعنة نبات الهليون كغذاء مقو وكطعام فاتح للشهية وكذلك في بعض الوصفات العلاجية وخاصة لعلاج حالات عسر البول وضعف القلب.وقال الطبيب اليوناني جالينوس \"الهليون يفتح سدد الاحشاء كلها خصوصا الكبد والكلية، يشرب طبيخه لعلاج وجع الظهر وعرق النسا.. بذره جيد لوجع الضرس.. ينفع من اليرقان.. مسلوقة يلين المعدة ويقولون انه ينفع من القولون وطبخ جذوره يدر البول وينفع من عسر الحبل وإذا احتمل ببذره ادر الطمث.وقال أبوبكر الرازي يدفئ الكلى والمثانة ويفيد جنسيا للعجائز ذوي الطبيعة الباردة ومفيد لأمراض الرئة والفخذ\".وقال ابن البيطار \"يشرب طبيخه لوجع الظهر وعرق النساء... قوي الادرار وهو منقي للمجاري البولية من الحصوات وقيمته الغذائية مرتفعة إذا أخذ بعد الأكل.

وقال داود الانطاكي يفتت الحصى ويدر البول ويفتح الشهية وينفع من نزول الماء وضعف البصر وأوجاع الرئة والصدر والاستسقاء والكبد والطحال والخاصرة والرياح الغليظة ومسكن وجع الاسنان.وماذا قال عنه الطب الحديث؟لقد أكدت الأبحاث العلمية ان الهليون مدر قوي للبول ويفيد في كثير من المشكلات البولية بما في ذلك التهاب المثانة، كما انه مفيد في علاج حالات الروماتيزم حيث يساعد في تصريف الفضلات المتراكمة في المفاصل الى خارج الجسم في البول.

وقد قامت بعض الشركات العالمية لصناعة الادوية باستخراج عقار جديد من مستخلصات الهليون لمكافحة حالات الارهاق ولتنشيط الجسم. كما تصنع بعض شركات الأدوية منه شرابا فاتحا للشهية ومرطبا للجسم ومهدئا للأعصاب ومدرا للبول.

إن الهليون ذو قيمة غذائية ضعيفة فهو يحوي قليلا من البروتين ولكنه عالي القيمة بفيتامينات أ ، ج وهو سهل الهضم ومفيد لأصحاب المعدة الضعيفة والراغبين في التخلص من البدانة.

ملاحظة هامة جدا: ان للهليون تأثيرات شديدة على الكلى لذلك يجب على المصابين بضعف الكلى الذين لديهم استعدادات لتكوين حصوات الكلى عدم المبالغة في تناول الهليون هذا بالاضافة الى انه يسبب لهم رائحة غير مستحبة مع البول والعرق نظرا لتراكم مركب ميثايل ميركابتان (methylmencaptan)

 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
 الهليون - السكوم - asparagus
الهليون - السكوم - asparagus
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم


القوالب التكميلية للمقالات

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy