• ×

06:48 صباحًا , الأحد 29 نوفمبر 2020

قائمة

جديد مقالات قصيمي

قصة قصيدة مضى لي ثمان سنين في حبس خير شايع الأمسـح بن رمال من شمر رجل عرف بالحكمة والدهاء والحيلة ومن صفاته انه ليس له الا عين واحدة وقد...


قصة قصيدة يا هل العيدي عليكم مشرهية قصة وردت في عدة كتب روى فيحان بن دغيم بن هدبا المطيري ان عمه طلال بن هدبا وابن عمه غالب بن طلال بن...


قصة قصيدة ربعي مطير مطوعة كل مسطور عاش هــلال بن فجحان الديحاني المطيري بالكويت معيشـــة الكفاف إذ كان لايجــد ما يطعم به الضيف...


قصة قصيدة ذيب النشاما حافنا والتبشنا هذه الابيات لها قصة حيث كان الشاعر عايض بداي المطيري في أحد المجالس الشعبية، وكان به عدد كبير من...


قصة قصيدة الجاهل اللي جاب بصري يقنه نقض جروح العود والعود قاضي الشاعر الكبير بصري الوضيحي الشمري ابو شخير رحمه الله لما كبر سنه فقد...


قصة قصيدة تسعين خيبه للوضيحي نفيعه كان بصرى الوضيحي في بيت صفوق الجربا أحد شيوخ قبيلة شمّر ولم يكن صفوق موجوداً وكانت ((البندري)) ابنة...



قصيدة مرثية بالشاعر حمد المغيولي

 0  0  124
قصيدة مرثية بالشاعر حمد عبدالرحمن المغيولي مكتوبة

من ديوان شعر وديوان قصائد الشاعر عبد العزيز عبدالله السناني

كلمات قصيدة مرثية بالشاعر حمد المغيولي مكتوبة

جيت القصيد ولا لقيت القصايد
شال الحزن كل المواعيد منها

مابه جماعاتٍ ولابه فرايد
أقفن أو أقفى داعي القيل عنها

أقفن وأشوف الدمع ينزل بدايد
للشاعر اللي في بيانه فتنها

تبكي حمد بدموع مثل الوقايد
تسيل كن الدمع يحرق وجنها

الشاعر اللي حط شعره قلايد
في صدرها في كفها في بدنها

الشاعر اللي وإن بغى اللعب قايد
يقضب زمام الملعبه مع رسنها

هو سيد القيفان للقاف رايد
حلو البيوت اللي براسه وطنها

تبكيه من دم الجروح الجدايد
واللي به جروح قديمه دفنها

ويبكيه من حوله ويبكيه نايد
وتبكي عليه أشعار فكره وزنها

ويبكيه ليلٍ عاف نوم الوسايد
وتبكي نجوم في جبينه حضنها

والموت حق وكل مخلوق بايد
والروح ما تاخذ نفس عن زمنها

في رحمه الله يا حبيب القصايد
ندعي لك بكل الفروض وسننها

وفي جنة الفردوس خير الوعايد
تنزل بها مع كل مسلم سكنها

قصائد الشاعر عبد العزيز عبدالله السناني الصوتيه هنا

زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم


القوالب التكميلية للمقالات

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy