• ×

07:55 مساءً , الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

قائمة

جديد مقالات قصيمي

قصة قصيدة مضى لي ثمان سنين في حبس خير شايع الأمسـح بن رمال من شمر رجل عرف بالحكمة والدهاء والحيلة ومن صفاته انه ليس له الا عين واحدة وقد...


قصة قصيدة يا هل العيدي عليكم مشرهية قصة وردت في عدة كتب روى فيحان بن دغيم بن هدبا المطيري ان عمه طلال بن هدبا وابن عمه غالب بن طلال بن...


قصة قصيدة ربعي مطير مطوعة كل مسطور عاش هــلال بن فجحان الديحاني المطيري بالكويت معيشـــة الكفاف إذ كان لايجــد ما يطعم به الضيف...


قصة قصيدة ذيب النشاما حافنا والتبشنا هذه الابيات لها قصة حيث كان الشاعر عايض بداي المطيري في أحد المجالس الشعبية، وكان به عدد كبير من...


قصة قصيدة الجاهل اللي جاب بصري يقنه نقض جروح العود والعود قاضي الشاعر الكبير بصري الوضيحي الشمري ابو شخير رحمه الله لما كبر سنه فقد...


قصة قصيدة تسعين خيبه للوضيحي نفيعه كان بصرى الوضيحي في بيت صفوق الجربا أحد شيوخ قبيلة شمّر ولم يكن صفوق موجوداً وكانت ((البندري)) ابنة...



قصة قصيدة أيا معشر العشاق بالله خبروا

 0  0  98
قصة قصيدة أيا معشر العشاق بالله خبروا

قال الشاعر الأصعمي ( عبد الملك بن قريب بن عبد الملك بن علي بن أصمع الباهلي راوية العرب، وأحد أئمة العلم باللغة والشعر ) :

بينما كنت سائراً في البادية اذ مررت بحجر مكتوب عليه هذا البيت:

أيا معشر العشاق بالله خبروا
إذا حل عشق بالفتـى كيف يصنع

فكتبت تحته:

يداري هواه ثم يكتم سره
ويخشع في كل الامور ويخضع

ثم عدت في اليوم الثاني – والكلام مازال للأصمعي
فوجدت مكتوبا تحت هذا البيت:

وكيف يداري والهوى قاتل الفتى
وفي كل يوم قلبه يتقطّع

فكتبت تحته:

اذا لم يجد صبراً لكتمان سره
فليس له شيء سوى الموت ينفع

فعدت في اليوم الثالث فوجدت شابا ملقى بجانب ذلك الحجر ميتا ومكتوب تحته هذان البيتان:

سمعنا أطعنا ثم متنا فبلّغوا
سلامي الى من كان في الوصل يمنع
هنيئاً لأرباب النعيم نعيمهم
وللعاشق المسكين ما يتجرّع
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم


القوالب التكميلية للمقالات

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy