• ×

09:05 صباحًا , الإثنين 23 يوليو 2018

قائمة

جديد مقالات قصيمي

قصة قصيدة مضى لي ثمان سنين في حبس خير شايع الأمسـح بن رمال من شمر رجل عرف بالحكمة والدهاء والحيلة ومن صفاته انه ليس له الا عين واحدة وقد...


قصة قصيدة يا هل العيدي عليكم مشرهية قصة وردت في عدة كتب روى فيحان بن دغيم بن هدبا المطيري ان عمه طلال بن هدبا وابن عمه غالب بن طلال بن...


قصة قصيدة ربعي مطير مطوعة كل مسطور عاش هــلال بن فجحان الديحاني المطيري بالكويت معيشـــة الكفاف إذ كان لايجــد ما يطعم به الضيف...


قصة قصيدة ذيب النشاما حافنا والتبشنا هذه الابيات لها قصة حيث كان الشاعر عايض بداي المطيري في أحد المجالس الشعبية، وكان به عدد كبير من...


قصة قصيدة الجاهل اللي جاب بصري يقنه نقض جروح العود والعود قاضي الشاعر الكبير بصري الوضيحي الشمري ابو شخير رحمه الله لما كبر سنه فقد...


قصة قصيدة تسعين خيبه للوضيحي نفيعه كان بصرى الوضيحي في بيت صفوق الجربا أحد شيوخ قبيلة شمّر ولم يكن صفوق موجوداً وكانت ((البندري)) ابنة...



الزيوت العطرية تقضى على الجراثيم الخارقة

 0  1  2.4K


اكتشف الباحثون في بريطانيا أن بعض الزيوت الأساسية المستخدمة فى العلاجات العطرية فعالة في قتل الجراثيم الخارقة المقاومة للدواء والقضاء عليها تماما.

و أوضح الأخصائيون في جامعة مانشستر أن هذه الزيوت عبارة عن مركبات تستخدمها النباتات لمقاومة الأمراض لذا يمكن الاستفادة منها في مكافحة الجراثيم الخارقة وخصوصا بكتيريا العنقوديات الذهبية المقاومة للمضادات الحيوية التي تسبب أمراضا انتانية خطيرة.

ووجد هؤلاء بعد اختبار 40 نوعا من الزيوت العطرية الأساسية على عشرة سلالات من البكتيريا والفطريات الخطرة منها العنقوديات و\"اي.كولاي\" أن نوعين من تلك الزيوت تمكنت من قتل الجراثيم فورا وحقق نوع ثالث تأثيرا مفيدا لمدة زمنية طويلة.

ولم يصرح الباحثون بأسماء تلك الزيوت أو المواد المستخلصة منها لاعتبارات تجارية وأكدوا أن بالإمكان استخدامها كعلاج بالاستنشاق للقضاء على بكتيريا العنقوديات التي تستوطن عادة في أنوف المرضى فى المستشفيات خصوصا بعد أن حققت معدل نجاح أعلى في شفاء المرضى من العلاجات التقليدية الفعالة في 50 بالمائة من الحالات فقط.

وقال الخبراء أن المستحضرات كالشامبو والصابون التي تصنع من خلط تلك الزيوت الثلاثة معا قد تكون فعالة في عمليات التعقيم ويمكن أن تستخدم في المستشفيات لعمليات التطهير، مشيرين الى أن هذه المواد تساعد في إنقاذ الكثير من الأرواح التي تحصدها الجراثيم المؤذية وتؤدي بحياة أكثر من 5 آلاف شخص سنويا لانها تتكون من خليط معقد من المركبات الكيميائية الطبيعية التي تجد الجراثيم الخارقة صعوبة كبيرة في مقاومتها.


زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم


القوالب التكميلية للمقالات

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy