• ×

04:08 مساءً , السبت 15 أغسطس 2020

قائمة

زوجتي خانتني مع خطيب ابنتنا فقتلتها

 2  2  7.9K

 قام رجل بقتل زوجته عقب صلاة الفجر ثم أغلق عليها باب حجرتها وذهب ليبلغ المحامي ويعترف.
فوجئ المحامي الشهير بالقاتل يوقظه من النوم ليحكي له تفاصيل الجريمة وقال له: قتلت زوجتي واطلب منك ان تتولى الدفاع عني امام محكمة الجنايات ولي رجاء واحد وهو ان تتيح لي الفرصة لاعترف امام المحكمة بأنني قتلت زوجتي بكل هدوء وصراحة وأرجوك تنفذ لي رجائي.
وقال المحامي مادمت تعترف فماذا افعل لك؟
انك تعترف بجريمة قتل عمد مع سبق الاصرار والترصد وعقوبة ذلك هي الاعدام شنقاً والغريب انك ستعلن هذا بنفسك امام المحكمة وقال الرجل تصرفي طبيعي ومنطقي فزوجتي أحبت خطيب ابنتنا وهو أصغر منها بعشرين سنة وبدأت علاقتهما تتطور حتى أصبحت حديث الاهل والجيران وزميلات ابنتنا وبصراحة أصبحت سمعتنا على كل لسان وتركنا المنطقة التي نسكنها واستأجرت شقة اخرى في محافظة اخرى متمنياً ان تصحح زوجتي سلوكها وعقب اعداد الشقة الجديدة واجهت زوجتي بما قيل ويقال وأنكرت في البداية ثم اعترفت لي بكل التفاصيل وهنا دخلت المطبخ بلا وعي واحضرت سكين المطبخ وطعنتها عدة طعنات حتى لفظت انفاسها وماتت.
تم ابلاغ النيابة وأحيلت أوراق القضية إلى محكمة الجنايات واعترف الزوج القاتل بجريمته وترافع عنه المحامي وركز في دفاعه عن انه يدافع عن شرفه شرعياً وانه امسك بزوجته في حالة تلبس بالزنا فالجريمة دفاع عن الشرف وتعتبر جنحة وليست جناية واعتراف الزوجة وإصرارها على الزنا بعدما منحها زوجها فرصة التوبة ومنحها التسامح وهو ما شهدت به الابنة المكسورة والجريحة وأصدرت المحكمة حكمها بالسجن ستة أشهر على الزوج القاتل بدلاً من الاعدام.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 2 )

  • #1
    بواسطة : Mounir
    12-08-2008 11:44 صباحًا
    كان المفروض أن تصدر المحكمة عفواً وليس بالحبس ستة أشهر على هذا الرجل الذي أراد الدفاع عن شرفه وسمعته، وليكون الحكم عبرةً لكل زوجةٍ ساقطة قررت خيانة زوجها ودبرت زوجاً لإبنتها سوف يكون عشقاً لها في المستقبل.
  • #2
    بواسطة : محمد
    12-18-2008 11:10 مساءً
    اصعب حاجة الخيانة ربنا يصبرك ويصبر بنتكم
تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 2 )

  • #1
    بواسطة : Mounir
    12-08-2008 11:44 صباحًا
    كان المفروض أن تصدر المحكمة عفواً وليس بالحبس ستة أشهر على هذا الرجل الذي أراد الدفاع عن شرفه وسمعته، وليكون الحكم عبرةً لكل زوجةٍ ساقطة قررت خيانة زوجها ودبرت زوجاً لإبنتها سوف يكون عشقاً لها في المستقبل.
  • #2
    بواسطة : محمد
    12-18-2008 11:10 مساءً
    اصعب حاجة الخيانة ربنا يصبرك ويصبر بنتكم

Privacy Policy