• ×

08:30 صباحًا , الإثنين 6 يوليو 2020

قائمة

التمارين الرياضيّة... حاربوا الأمراض وتباهوا بجسد رائع

 0  0  2.1K
 «لا نملك الوقت الكافي... لا نشعر بالحماسة، وينتابنا التعب الشديد»... من لم يتذرّع يوماً بهذه الحجج تهرّباً من ممارسة النشاط الرياضي؟ علماً أن الإكثار من الجلوس يضر بصحتنا وقد أثبتت الأبحاث والدراسات هذه الحقيقة.

منافع التمارين الرياضية كثيرة تعرّفوا إليها ولن تبخلوا على جسدكم بها مجدداً.

يُنصح بممارسة 30 دقيقة على الأقل يومياً من النشاط البدني المعتدل (خمس جلسات أسبوعياً)، وقليل من تمارين تقوية العضلات مرتين أسبوعياً. ونعني بالتمارين المعتدلة المشي السريع مثلاً أو الاهتمام بالحديقة، وإن كنتم تفضّلون استعمال الآلات فلا مانع من اللجوء إلى هذه الوسيلة أيضاً.

9 أسباب ضروريّة

لا شك في أن الرياضة تمنحكم جسماً قوي العضلات ولافتاً، لكن منافعها الأخرى توازي قدرة الدواء الشفائية. إليكم هذه الأسباب التسعة المثبتة بدراسات علميّة والتي ستساهم في إقناعكم بمغادرة مقعدكم، وممارسة الرياضة.

1. الشعور بالارتياح

تمرين العضلات والنفس جوهري بالنسبة إلينا نظراً إلى أن قدرة القلب والوظيفة التنفسية ترتفع عندما يتحرك جسمنا، بالإضافة الى أن العضلات تتلقّى ما يكفي من الأوكسجين وتتنشّط المفاصل ويتفتّح الدماغ.

2. الحفاظ على الوزن

الرياضة بحدّ ذاتها لا تؤدي إلى خسارة الوزن، لكنها تساعد في ذلك. عند ممارسة التمارين يستعمل الجسم الدهون المخزّنة حتى لو لم يكن النشاط مكثفاً، علماً أنه بعد اتباع حمية تساهم الرياضة في الحفاظ على الوزن، فيما يؤدي الابتعاد عن ممارسة أي نشاط إلى استعادته.

3. تفادي الأمراض

أثبتت الدراسات أن نسبة الإصابة بأمراض القلب والشرايين لدى الأشخاص الأشد نشاطاً تخف بنسبة 30% مقارنة بأولئك الأقل نشاطاً. وتذهب الاكتشافات الأخيرة في مجال السرطان في الاتجاه نفسه أيضاً، مؤكدة أن النشاط المنتظم يخفف الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 30% وسرطان القولون بنسبة تتراوح بين 40 و50%، ناهيك عن مساهمته في الوقاية من السكري من النوع الثاني بنسبة 60%. مارسوا المشي بمعدل ساعتين كحدٍّ أدنى أسبوعياً وابعدوا عنكم شبح السكري.

4. الشفاء بسرعة

في الماضي كان المريض يمكث في فراشه ثلاثة أسابيع بعد التعرّض لجلطة دماغية، وكان من المحظّر على المصابين بالتهاب في المفاصل القطنية التحرك، فضلاً عن أن مرضى الربو كانوا معفيين من الرياضة، أما اليوم فقد تبدل الوضع جذرياً، وبات يوصف لضحايا الجلطة الدماغية الخضوع لبرامج إعادة تدريب على النشاط بهدف التخفيف من الانتكاسات المحتملة.

لدى مرضى السكري ترفع الرياضة معدل انتقال الغلوكوز إلى العضل، ما يخفف من حاجاتهم إلى الأنسولين. حتى أن الأبحاث الجديدة لا تتردد في الإشارة إلى أن النشاط البدني هو أكثر أداة علاجية نفعاً في علاج الاضطرابات التنفسية كالنزلة الصدرية المزمنة والتهاب القصبات الهوائية والالتهاب الشعبي الرئوي المزمن المسبِّب للانسداد، وهو مرض تنفّسي خاص بالمدخنين.

5. عظام قويّة

لتفادي الإصابة بترقق العظام (فقدان الكتلة العظمية) ليس ثمة ما يوازي أهمية الرياضة البدنية وكرة السلة والرقص. فبفضل القفزات وحركات الدفع تساهم الاهتزازات والقيود الميكانيكية في تحفيز الخلايا التي تصنع العظام. لم لا تمارسون النشاطات الرياضية وتشجّعون أطفالكم عليها أيضاً؟

6. محاربة الانهيار

بيّنت الأبحاث أن الذين يتمتعون بحالة صحية جيدة وينظرون بعين الرضى إلى أجسادهم يتصدون بطريقة أفضل لمصاعب الحياة ويكافحون أعراض القلق بسهولة أكبر. قارن بعض الدراسات مزايا النشاط الرياضي بالعلاج المضاد للانهيار ومختلف العلاجات النفسية المتوافرة، فأثبتت الرياضة فاعليتها في هذا المجال أيضاً.

7. وقاية الدماغ

يزيد النشاط البدني التدفق الدموي على مستوى الدماغ. لم تُثبت هذه الفرضية بعد، لكن يبدو أنه يعود بالفائدة على الوظائف الدماغية (الذاكرة، الانتباه...)، خصوصاً لدى المتقدمين في السن. إنه وقاية فاعلة ضد الألزهايمر.

8. طفل بصحّة جيّدة

مارسي نشاطاً بدنياً معتدلاً (مشي، سباحة...) خلال الحمل فهو يعود بالفائدة على الجنين، لأن ارتفاع التدفق الدموي يزوّده بكمية أكبر من الأوكسجين وينظّم معدل السكر في جسمه وهو عامل مهم للنمو.

خلال الفصل الأول من الحمل يفضَّل عدم الإكثار من ممارسة التمارين الرياضية. في الفصل الثاني يمكن زيادة وتيرة التمارين، لكن من دون التركيز بشدة على منطقة البطن، والأهم عدم اكتساب الوزن الزائد. أما خلال الفصل الثالث فيُنصح بممارسة رياضة المشي والسباحة اللذين يخففان من ألم الظهر ويحسنان عملية التنفّس، ما يساعدك أثناء الولادة.

9. حياة أطول

لا شك في أن المزايا الآنفة الذكر تؤثر على امتداد الحياة وهو أمر منطقي. فقد أصبح ثابتاً علمياً أن النشاط البدني المنتظم حليف العمر المديد.

نشاطات

ركوب الدراجة الهوائية والمشي والركض... تمارين كثيرة تستطيعون التمتع بها والحصول على نتائج باهرة. صحيح أن السيارات تشغل حيزاً كبيراً من طرقات المدينة، لكن مع قليل من الحماسة والإرادة ستتخطّون العوائق.

الدرّاجة الهوائيّة

ركوب الدراجة مفيد للقلب والرئتين ويدفعكم إلى القيام بجهد حقيقي غير عنيف. فضلاً عن أن عضلات الساقين والفخذين تشتد.

ينصح أولاً باختيار دراجة مناسبة للقامة والوزن. أما الظهر فيجب أن يكون مقوساً بشكل بسيط والمرفق مثنياً بعض الشيء. من الطبيعي الشعور ببعض الألم بداية في الظهر والعنق بسبب عمل العضلات، لكن هذا الألم سرعان ما يزول مع الممارسة المنتظمة. لراحة الردفين اختاروا دراجة بمقعد عريض وقصير. من الضروري جداً اتخاذ الحيطة والحذر، لذا يُنصح بارتداء خوذة الدراجين وقفازاتهم.

المشي

مفيد لأعضاء الجسم كلها، لأنه ينشط جهاز التنفّس ويشد عضلات الأطراف السفلى ويعيد إطلاق الدورة الدموية، وهو مثالي للساقين الثقيلتين والمشاكل الوريدية. إذهبوا إلى العمل سيراً على الأقدام أو اصعدوا السلالم بدل ركوب المصعد. لكن إن شعرتم بألم في القدمين فهذا يعني أنكم تعانون من مشكلة ينبغي عليكم معالجتها فوراً. يشار في هذا المجال إلى أن مشاكل القدمين عند النساء غالباً ما ترتبط بانتعال أحذية ذات كعوب مرتفعة أو رؤوس مروّسة. لذا ينصح باختيار أحذية مريحة، لا سيما تلك المصنوعة من الجلد، ذات النعل السميك والليّن، ولا تنسوا الجوارب لتفادي تكوّن البثور المائية.

الركض

مفيد لعضلات الجسم كلها، لا سيما القلب. ويسهّل خسارة كمية كبيرة من الوحدات الحرارية، ومنافعه تفوق تلك المتعلّقة بالسباحة وركوب الدراجة الهوائية.

على الرجال الذين تجاوزوا الأربعين والنساء اللواتي تجاوزن الخمسين تقييم وضعهم الصحي قبل البدء بممارسة الركض. كذلك ينصح بإجراء تمارين لتقوية العضلات لمدة شهر في حوض السباحة أو صالة للتدريب أو مع اختصاصي تدليك كي تتجنّبوا الوقوع في بعض المشاكل. بعدئذ ابدأوا بالركض لمدة 15 دقيقة (ثلاث دقائق من المشي السريع و30 ثانية من الركض) ثم مددوا الفترة تدريجاً مع التخفيف من فترة المشي. بعد مرور ثلاثة أشهر سيصبح بمقدوركم الركض 45 دقيقة بسهولة ومن دون توقّف.

نصائح لاختيار النادي

- اختاروا مكاناً قريباً من منزلكم وإلا ستزول حماستكم بسرعة.

- غالبية النوادي تقدم جلسات مجانية، التحقوا بها وجربوا الآلات الموضوعة في متناولكم، قبل التسجيل في عضوية النادي.

- قارنوا بين ناديين أو ثلاثة أندية، وتأكدوا من النظافة والآلات الرياضية الجيدة. كذلك تحققوا من وجود مدربين اختصاصيين وليس مجرد شاشات تلفزيونية تعطي إرشادات عامة.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy