• ×

12:20 صباحًا , الثلاثاء 14 يوليو 2020

قائمة

البصمة الوراثية كشفت خيانة الزوجة

 0  0  1.1K

 بموجب عقد زواج رسمي اقترن* »‬عصمت*« ‬وجارته الحسناء التي عاش طويلا يحلم باليوم الذي يجمعهما تحت سقف واحد في عش الزوجية*.‬ في* ‬حفل كبير احتشد فيه الأهل والأحباب جاء مأذون الناحية ليتوج حبهما في* ‬دفتر المتزوجين*.. ‬وكما جري العرف في زيجات كيرة لم يدخل بعروسه ولم يعاشرها معاشرة الأزواج انتظارا لإعداد عش الزوجية السعيد وما يتطلبه البيت العصري الحديث من أجهزة كهربائية وخلافه لا سيما أن العريس دائم الترحال بحكم طبيعة عمله في مجال الملاحة البحرية الدولية علي السفن التجارية*.‬ شهور ثلاثة وانطلق بعدها* »‬عصمت*« ‬في رحلة العمل من أجل توفير المال الذي يمكنه من إعداد عش الزوجية المرتقب* ‬غادر مصر يوم* ‬2006*/‬5*/‬18* ‬وفي* ‬غربته عاش يحلم باليوم الوعود وليلة العمر والدنيا الجديدة التي سيدخلها ليغترف السعادة الي أن حانت لحظة العودة يوم* ‬2007*/‬8*/‬5* ‬عاد الي مصر تسبقه اشواقه وحنينه لعروسه الحسناء*.. ‬لم* ‬يكن يدري ما ينتظره من مفاجأة أطاحت بكل أحلامه*!! ‬عروسه التي لم يدخل بها ويعلم ذلك كل الأهل والمقربين أنجبت له طفلة اسمتها* »‬سما*« ‬واستخرجت لها شهادة ميلاد تحمل اسمه باعتباره والدها*!! ‬دارت برأسه الدنيا ولم يصدق المفاجأة التي لم يكن يتوقعها أبدا* . ‬كان من الطبيعي أن ينفي صلته بهذه الطفلة وأمام إصرار العروس بأن الطفلة هي ابنته وأمام يقين* »‬عصمت*« ‬أنه لم يدخل بعروسه ويعلم ذلك كل الأهل والأحباب لم يتردد في أن يلجأ للقضاء في دعوي انكار نسب الطفلة* »‬سما*« ‬اليه بينما تصر العروس علي أن طفلتها هي ثمار لقاء تم بينهما*!!‬ وتوالت المفاجآت في تحريات المقدم وجدي عبدالنعيم رئيس مباحث قسم الجيزة*.. ‬الطفلة* »‬سما*« ‬تمت ولادتها بمستشفي أم المصريين بالجيزة يوم* ‬2007*/‬3*/‬7* ‬بالملف رقم* ‬87198* ‬ولادة طبيعية ثمار حمل تسعة شهور بينما الأم قيدت طفلتها في شهادة الميلاد باعتبارها ولدت يوم* ‬2007*/‬3*/‬24* ‬في محاولة لإطالة مدة الحمل حتي تثبت وجود العريس بمصر وقت بدء الحمل والمعلومات تؤكد أن العروس هجرت مسكنها الي مسكن آخر عندما بدأت علامات الحمل تظهر عليها نظرا لكون جيرانها يعلمون ان العروس لم يدخل بها زوجها ولم يفض* ‬غشاء بكارتها لهذا انتقلت الي مسكن بعيد حتي لا ينكشف أمرها بين جيرانها وشقيق العريس الذي يمتلك متجرا بجوار مسكن العروس بينما أشاعت بين جيرانها انها رحلت الي الشرقية لمراعاة أرض تمتلكها هناك*.‬ وجاء محامي* »‬عصمت*« ‬بتأشريات جواز سفر موكله التي تؤكد عدم صحة نسب الطفلة اليه بحساب فترات تواجده خارج البلاد وداخلها بالمطابقة مع فترة حمل العروس التي امتدت الي تسعة شهور طبقا لدفاتر المستشفي وبحساب المدة التي قضاها في مصر في شهبر سبتمبر* ‬2006* ‬حتي يناير* ‬2007* ‬وهي* ‬4* ‬شهور ثم المغادرة في يناير* ‬2007* ‬بينما العروس وضعت مولودها يوم* ‬2007*/‬3*/‬24* ‬بذلك تكون قد وضعت مولودها بفترة حمل* ‬6* ‬شهور علي حد الفرض الجدلي لكن ذلك يتنافي وأوراق المستشفي أن المولودة هي حصاد فترة حمل تسعة شهور*!!‬ وفي جلسة يوم* ‬2008*/‬3*/‬27* ‬أمر رئيس محكمة بولاق الدكرور لشئون الأسرة بإحالة أوراق القضية الي مصلحة الطب الشرعي لبيان ما إذا كانت الطفلة* »‬سما*« ‬هي ابنة عصمت من عدمه وفي يوم* ‬2008*/‬5*/‬22* ‬جاءت المفاجأة الكبري مع تقرير الطب الشرعي الخاص بالبصمة الوراثية والحامض النووي* ‬DNA* ‬في

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy