• ×

10:31 صباحًا , الإثنين 13 يوليو 2020

قائمة

جزائرية تقتل عشيق أختها بعد أن ضبطته متلبساً معها

 0  0  1.2K

 وقائع جريمة القتل حسبما جاء في جلسة المحاكمة التي ذكرتها صحيفة النهار الجديد الجزائرية تعود إلى صيف العام الماضي، حيث انتقلت فرقة الدرك الوطني بوادي الشرفاء بعين الدفلى إلى دوار الشحايمية، بعد إبلاغها عن وقوع جريمة قتل راح ضحيتها المجني عليه الذي كان قد دخل بيت العائلة لمواعدة ابنتهم التي تعود على دخول غرفتها، وممارسة الجنس معها على غفلة منهم، بعدما ربطته علاقة غرامية معها لأكثر من 4 سنوات حسب ما صرحت به المعنية. وقد صرحت المتهمة وهي تدافع عن نفسها بأنها لم تقصد قتل الضحية لأنها لم تكن تعلم أن البندقية التي هي ملك لوالدها معبأة بعيارات نارية، حيث حملتها لتهديد الضحية كي يبقى بالغرفة حتى يصل الدرك الوطني ويرونه دون ثياب، ليتأثر بشناعة الجرم الذي اقترفه، إلا أن شجاره مع شقيقها ووالدها ومحاولته الهرب دفعها لحمل السلاح وإطلاق النار عليه حيث أصابته بعيارين ناريين على مستوى بطنه وقتلته تحت تأثير الصدمة والفزع، وهي الأقوال التي أقرها شقيقها ب.م ، 29 سنة، المتهم بالمشاركة في جناية القتل، وكذا أفراد عائلتها.
وقد حاول دفاع المتهمة تكييف التهمة من القتل العمدي مع سبق الإصرار إلى محاولة الدفاع عن النفس والشرف وعدم وجود نية القتل عند موكلته التي لم تكن تعلم أصلاً بوجود عيار ناري داخل البندقية، مؤكدا أن سيرتها الحسنة وسنها لا يسمحان لها أن تقدم على فعل كهذا وهي قاصدة القتل مع سبق الإصرار، ليعود القاضي وبعد المداولات للنطق بحكم 5 سنوات سجناً نافذا ويبرئ شقيقتها من التهمة المنسوبة إليها.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy