• ×

08:37 صباحًا , الخميس 9 يوليو 2020

قائمة

ما هي مخاطر فحص ماء السلى على الطفل؟

 0  0  2.8K
 ما هي مخاطر فحص ماء السلى على الطفل؟

يتيح فحص ماء السّلى تفقّد حالة صبغيات الجنين، تحديداً عند الاشتباه بإصابته بمتلازمة داون. يجب أن يقارن الطبيب بحذر بين نسبة منافع هذا الاختبار ومخاطره. إذ يكمن الخطر الرئيس في احتمال حدوث إجهاض لاإرادي.

يترافق هذا الاختبار الذي يُجرى في الشهر الرابع من الحمل مع خطر مماثل في حالةٍ واحدة من أصل 250 حالة. كقاعدةٍ عامة، يتراجع هذا الخطر كلما تأخّر الخضوع لفحص ماء السّلى.

ما هي الآلية المتّبعة؟

تقضي آلية الفحص بتمزيق أو خرق الكيس السلوي، وعموماً، سرعان ما تُغلَق الفتحة التي تُحدثها الإبرة المستعملة عند سحب عيّنة من ماء السلى. لكن في بعض الحالات، يتطلّب الثقب وقتاً أطول للالتحام، ما يؤدي إلى تسرّب ماء السلى. في حالات نادرة جداً، قد ينجم الإجهاض اللاإرادي عن التهاب معيّن. فعلى رغم تدابير التعقيم الوقائية، قد تتسلّل جرثومة إلى ماء السلى أثناء الفحص.

مضاعفات أخرى... لكن استثنائيّة

قد يبرز بعض المضاعفات الأخرى، لكن في حالات استثنائية جداً:

- حين تكون الأم حاملة أحد أنواع الفيروسات (إيدز، التهاب الكبد «ب» أو «ج»)، ثمة خطر ضئيل جداً بنقل العدوى إلى الجنين.

- قد تجرح الإبرة المستخدمة لسحب العيّنة الجنين. صحيح أن الفحص يتمّ أثناء الخضوع لصورة صوتية للرحم لتجنّب حصول ذلك، لكن لا ينتفي الخطر بوخز الجنين في حال بدأ هذا الأخير يتحرّك. في هذه الحالة، قد تلامس الإبرة الحبل السري، ما يسبّب نزيفاً ثم وفاة الجنين.

- إذا كانت الأم تحمل زمرة دم مع عامل بندر (ريزوس) سلبي، فهي تتلقى حقنة من الأجسام المضادة المناسبة لتخفيض مخاطر انعدام التوافق.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy