• ×

10:33 مساءً , الثلاثاء 7 يوليو 2020

قائمة

مراهق صيني يبيع كليته ليشتري «آي باد 2»!

 0  0  792
 مراهق صيني يبيع كليته ليشتري «آي باد 2»!

كان مراهق صيني يتحرق شوقا بغية اقتناء حاسوب الآي باد 2 الجديد، الأمر الذي دفعه إلى بيع إحدى كليتيه مقابل 2000 جنيه إسترليني، بحسب ما جاء في تقارير.

وفقا لصحيفة التلغراف، اعترف المراهق (17 عاما) المعروف بـ «Zheng» لأمه أنه باع كليته بعد أن رأى إعلانا على الانترنت يعرض المال على كل من يتبرع بوهب عضو من أعضائه.

وبعد المفاوضات سافر الصبي إلى الشمال إلى مدينة Chenzhou في مقاطعة Hunan Province حيث تم استئصال كليته في مستشفى محلي أطلق سراحه بعد ثلاثة أيام، علما أن الاتجار بالأعضاء على الانترنت يعتبر شائعا في الصين بالرغم من محاولات الحكومة الدؤوبة للجم هذه الممارسة.

ووفقا للإحصاءات الرسمية، يحتاج أكثر من مليون نسمة في الصين إلى زرع عضو في كل عام، إلا أن أقل من 10000 فرد يحصلون على الأعضاء، الأمر الذي يحرك الاتجار بالأعضاء في السوق السوداء الذي يغني السماسرة والأطباء والمسؤولين الحكوميين الفاسدين.

ويشار إلى أن الفتى عانى من مضاعفات بعد العملية وعاد أدراجه إلى المنزل، ولكنه لم يسعه كتمان الأمر عن والدته التي أعادته إلى Chenzhou بغية إعلام الشرطة بالجريمة. إلا أن المستشفى المعني الذي أعطى الكلية لرجل أعمال نفى ضلوعه في العملية. أما الحالة التي أثارت حفيظة المتصلين بالانترنت فقد أظهرت المادية المتزايدة في الصين المعاصرة وغياب دولة القانون وعدم أخلاقية الصين الرأسمالية الجديدة.

ولابد من الاشارة إلى أنه يتزايد الطلب في الصين على منتجات أبل مثال حاسوب الآي باد وهاتف الآي فون اللذين يدلان على الثراء لدى المستهلكين اليافعين.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy