• ×

02:22 صباحًا , السبت 28 نوفمبر 2020

قائمة

الكحول قتلت المغنية البريطانية إيمي واينهاوس

 0  0  1.9K
 الكحول قتلت المغنية البريطانية إيمي واينهاوس

ذكرت تقارير إخبارية أنه عُثر على المغنية البريطانية الشهيرة إيمي وينهاوس (27 عاماً) جثة هامدة في شقتها الكائنة في لندن.

وقالت وكالة أنباء برس أسوشيشن إن خدمات الطوارئ عثرت على وينهاوس ميتة دون معرفة أسباب وفاتها إلى حد اللحظة.

وأضافت برس أسوشيشن أن "خدمة الإسعاف في لندن" قالت إنه جرى استدعاؤها إلى الشقة الواقعة في ميدان كامدن في الساعة 3:45 بالتوقيت المحلي.

وقالت المتحدثة باسم خدمة الإسعاف إن طاقمي إسعاف وصلا إلى الموقع خلال خمس دقائق وحضر مسعف أيضاً. وقالت: "وللأسف كانت المريضة قد توفيت".

وكانت المغنية قد ألغت كل مقابلات رحلتها وارتباطاتها الشهر الماضي عقب مرات من الظهور العلني غير العادي.

وعانت واينهاوس من مشاكل مرتبطة بتعاطي الخمور والمخدرات خلال مسيرتها الغنائية.

وشوهدت علانية لآخر مرة في مساء الأربعاء الماضي في إطلالة غير مخطط لها انضمت خلالها إلى ابنتها الروحية ديون برومفيلد على المسرح في مبنى "ذا راوندهاوس" في كامدين.

ورقصت مع برومفيلد وحثت الجمهور على شراء ألبومها قبل النزول عن المسرح.

وذكرت برس أسوشيشن أن الكثير من زملائها المشاهير أعربوا عن حزنهم على وفاة واينهاوس عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر، ومن بينهم الممثلة والمغنية كيلي أوسبورن والمغنية ليان رايمز، والمذيع التلفزيوني بيرس مورجان، وسارة براون، زوجة رئيس الوزراء السابق جوردون براون.

وقالت رسالة أوسبورن: "لا أستطيع حتى أن أتنفس الآن، أنا أبكي بشدة، لقد فقدت لتوي إحدى أفضل صديقاتي. أنا أحبك بشدة يا إيمي ولن أنساك أبداً".

وكانت وينهاوس قد ولدت في 14 سبتمبر 1983 في ساوثغيت بلندن، وكان والدها يعمل سائق تاكسي، ووالدتها صيدلانية، وتنتمي لعائلة محبة للفن، فقد كان أخوالها جميعهم عازفين لموسيقى الجاز، وهذا زاد من حبها للفن.

وكانت وينهاوس تعاني من إدمانها الشديد على الكحول والمخدرات، والذي كاد أن يتسبب بوفاتها في شهر أغسطس 2007، بعد تناولها جرعة زائدة من المخدرات، واضطرت إلى دخول مراكز إعادة التأهيل والعلاج من الإدمان أكثر من مرة.

وقد أصدرت وينهاوس ألبومين حازا على شهرة عالمية واسعة، هما Frank عام 2003، وألبوم Back to Black عام 2006، الذي حقق نجاحاً كبيراً بأغنية "Rehab".



القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy