• ×

11:42 مساءً , الإثنين 30 نوفمبر 2020

قائمة

آنا وينتور رئيسة تحرير مجلة فوغ الأميركية رمز الكمال الأنيق والأنوثة

 0  0  806
 آنا وينتور رئيسة تحرير مجلة فوغ الأميركية رمز الكمال الأنيق والأنوثة

عتبر آنا وينتور، رئيسة تحرير مجلة فوغ الأميركية المتخصصة بالموضة والحياة الاجتماعية، بمنزلة كابوس لجميع مصمّمي الأزياء العالميين. فمن يحظى منهم بمديح من قبلها، حتى لو بكلمة واحدة، يعتبر من الفائزين.
إن هذه السيدة الصارمة هي التي تحدد من خلال تصريحاتها نمط الموضة السائد. وهي تحب تقديم الدعم لمصمّمي الأزياء الشباب الموهوبين، وتقدّم عادة ما هو سائد وما هو خارج الموضة، وبتصريحاتها تؤثر في النتائج التي قد تحققها حتى أهم بيوت تصميم الأزياء. لكن كيف تتعامل شخصيا مع الموضة؟ أي نوع من الأزياء تحب أن تلبس؟ اجعلنها مصدر إلهامكن.

ميكادو ونظارات شمسية
هي تترأس مجلة فوغ منذ عام 1988. ستعرفونها من النظرة الأولى وفق قصة شعرها الأنيقة على طريقة ميكادو مع الغرّة، والنظارات الشمسية الكبيرة. أسلوبها هو على الأرجح أسلوب محافظ. ولأنها تتحرك غالبا بين أبرز مصممي الأزياء، فإنها غالبا ما تلائم ملابسها وفق هذه المناسبات أيضا. يمكننا بالتالي رؤيتها في فستان يتدلّى فوق جسمها بشكل مناسب، بلوزات أنيقة وتنانير حديثة، معاطف خفيفة وثقيلة جميلة.
إلا أن آنا وينتور تتجنّب المقاييس القصيرة التي تصل إلى ما فوق الركبة، برغم تمتعها بجسم مثالي. ما لا تتجنّبه أبدا هو النماذج الفاقعة، وملابس الفرو الحقيقي، التي تتعرض بسببها لانتقادات متكررة.

لا تبرز كثيرا، لكنها تشعّ دائما
آنا وينتور هي رمز الكمال الأنيق والأنوثة بكل معنى الكلمة. وإذا أردتن أن تبدون مثلها، احرصن على أن تكون مصدر إلهامكن كشخصية متكاملة.
احرصن على التقيد بمبادئ الآداب العامة، لا تحاولن البروز بأي ثمن وتحت أي ظرف، وانتظرن حتى يأتي دوركن. لهذا السبب فقط سيكثر الطلب للتعرف عليكن، تماما مثل آنا وينتور، السيدة الحديدية في الموضة.
أما في ما يتعلق باكسسوارات الموضة، يمكنكن المراهنة على الأشياء الكلاسيكية والأنيقة المصنوعة في أنماط فاقعة، والمجوهرات البارزة التي تبعث الحياة في المظهر العام بأكمله.

كنّ أنيقات تحت كل الظروف
إذا كنتن ترغبن بملاءمة أسلوبكن مع أسلوب آنا وينتور تحديدا، يجب عليكن حتما التخلص من جميع قطع الملابس التي قد تبدو رخيصة. إذا رغبتن بارتداء تي شيرت، احرصن أن يكون له قبة. وإذا كنتن ذاهبات إلى العمل، فاحرصن على الأناقة، وإذا كانت هناك سهرة مسائية، فيفضل ارتداء فستان فاخر.
بالرغم من أن هذه السيدة تبلغ من العمر 62 عاما، إلا أنها تبدو دائما بشكل ساحر، وتتفوق بذلك حتى على الفتيات اللواتي يبلغن من العمر عشرين عاما. آنا وينتور هي رمز، لكنها في الوقت نفسه كابوس. إنها امرأة ناجحة، تعمل بشكل مستمر وصارم لتحسين نفسها، لكنها لا تعطي أي شيء مجانا... حتى نفسها.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy