• ×

05:16 صباحًا , السبت 28 نوفمبر 2020

قائمة

علماء أوروبيون يكتشفون سر وجود آثار مياه في الطبقة العليا من الغلاف الجوي لكوكب زحل

 0  0  914
د ب أ كشف علماء أوروبيون عن سر وجود آثار مياه في الطبقة العليا من الغلاف الجوي لكوكب زحل، الذي يشغل علماء الفلك والأحياء منذ 14 عاما.
وأكدت وكالة الفضاء الأوروبية (آيسا) أمس الأول في باريس، أن الصورة التي التقطها تلسكوب هيرشل الفضائي الأوروبي تبين أن بخار الماء الصاعد في الغلاف الجوي لـزحل ناتج عن سلسلة من النافورات الموجودة في المنطقة القطبية الجنوبية لقمر آينسيلادوس التابع لـزحل والذي ينبعث منه نحو 250 كيلوغراما من الماء كل ثانية، ليكون بذلك القمر الوحيد المعروف للعلماء في النظام الشمسي الذي يؤثر على التركيبة الكيميائية لكوكبه الأم.
وقال العلماء إن بخار الماء يتصاعد على شكل حلقة حول زحل.
وحسب أحدث التقديرات فإن ثلاثة إلى خمسة في المئة من كميات الماء المتصاعدة من قمر آينسيلادوس تصل إلى الغلاف الجوي لكوكب زحل.
وعلّق باول هارتوج من معهد ماكس بلانك الألماني لأبحاث النظام الشمسي على هذا الكشف بالقول: ليس هناك شيء شبيه بذلك على وجه الأرض.
ورأى هارتوج أن السبب وراء تأخر الكشف عن هذا الماء هو أنه غير ظاهر للعين البشرية، وأن الأشعة تحت الحمراء لتلسكوب هيرشل هي التي جعلت هذا البخار مرئيا.
ويعتبر هيرشل أكبر تلسكوب يتم وضعه في الفضاء حتى الآن وتم إطلاقه عام 2009 ويحمل اسم عالم الفلك الألماني فريدريش فيلهلم هيرشل، الذي ولد عام 1738 وتوفي عام 1822.
ويتوقع العلماء استمرار هذا التسلكوب في جمع المعلومات في الفضاء حتى عام 2013، إذا سارت الأمور على ما يرام.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy