• ×

09:12 مساءً , الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

قائمة

تطهيرا للشرف اردني يقتل ابنته الارملة بعد ولادتها لتوأم

 0  0  790

 عمان ـ (ا ف ب) - وجه مدعي عام محكمة الجنايات الاردنية الكبرى تهمة "القتل العمد" الى اردني اطلق النار على ابنته الارملة منذ اربع سنوات بعد ولادتها لتوأم ما ادى الى مقتلها في "جريمة شرف" جديدة، على ما افاد مصدر قضائي اردني.
وقال المصدر لوكالة فرانس برس ان "المدعي وجه تهمة القتل العمد وجنحة حمل سلاح ناري لاب اطلق النار على ابنته بعد ولادتها لتوأم في مستشفى معدي في دير علا" في الغور الشمالي (حوالى 45 كلم شمال غرب عمان).

وقال مصدر مقرب من التحقيق ان "المغدورة (24 عاما) ارملة منذ اربع سنوات وكانت تعيش في منزل والديها وان والدها ادعى انه لم يكن على علم بحمل ابنته وانه تفاجأ بانجابها لطفلين".

واضاف ان "الاب قال في افادته تفاجأت ومن غضبي اطلقت النار عليها (...) فما فعلته امر مشين ومعيب"، مشيرا الى ان "الاب وبعد ارتكابه لجريمته قام بتسليم نفسه للشرطة".

وقرر المدعي العام توقيف الاب على ذمة التحقيق 15 يوما.

من جانبه، قال الطبيب احمد الحورات مدير مستشفى معدي ان "والدها دخل المستشفى مدعيا انه يريد الاطمئنان على ابنته لكننا تفاجئنا باطلاقه النار عليها حيث اصيبت بعيار ناري في مقدمة الرأس ما ادى الى تهتك الدماغ وكسر في الجمجمة ونزيف حاد ادى الى الوفاة".

ويشهد الاردن سنويا بين 15 وعشرين جريمة قتل تصنف على انها "جرائم شرف". وتصل عقوبة جريمة القتل في الاردن الى الاعدام شنقا. الا ان المحكمة تفرض عقوبات مخففة في "جرائم الشرف" خصوصا اذا ما تنازل اهل الضحية عن حقهم الشخصي.

ورفض مجلس النواب الاردني مرتين تعديل المادة 340 من قانون العقوبات التي تفرض عقوبة مخففة على مرتكبي جرائم الشرف رغم ضغوط تمارسها منظمات تعني بحقوق الانسان لتشديدها.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy