• ×

02:52 صباحًا , الإثنين 6 يوليو 2020

قائمة

الرجل يتراجع والمرأة تتقدم

 0  0  486
 

هل سيأتي الوقت الذي لا تكون فيه حاجة إلى الرجال على الاطلاق؟
هذا التساؤل طرحه البروفيسور سيغفريد ميرين من جامعة فيينا بالنمسا الذي لاحظ ان دور الرجل في المجتمع والمنزل والعمل تغير بصورة كبيرة خلال الخمس والعشرين سنة الماضية. ومع انتشار بنوك الحيوانات المنوية، والاخصاب عن طريق الانابيب وتقنيات تحديد نوع الجنين واخصاب البويضات بالحيوانات المنوية باستخدام الخلايا الجسدية، واستنساخ البشر، وزواج المثليين، فان سيغفريد يعتقد ان هذا الاحتمال ليس ببعيد!
وقال سيغفريد الذي رئس اول اجتماع عالمي لصحة الرجل، ان النساء الآن لديهن ذكاء عاطفي اعلى وقدرة تنافسية اجتماعية اكبر من الرجل، كما انهن اصبحن اكثر سيطرة على مجريات حياتهن عما سبق. واضاف ان الرجل لم يعد يحتل بالضرورة اعلى الهرم الوظيفي في مكان عمله، كما تغير دوره داخل الاسرة. وفي غالبية الدول المتقدمة بدأت النساء بالتفوق عددا على الرجال في مجال الطب، كما حققن مكاسب فيما يتعلق بالمساواة في التعويضات وفرص العمل.

الموت مبكرا
اما المشكلة المحيرة بنظر سيغفريد فهي الفارق في متوسط عمر الرجال والمرأة، مع ان جميع العوامل الاجتماعية المؤثرة على الصحة في صف الرجل، فان نسبة الرجال الذين يموتون بسبب الامراض الخمسة عشر الرئيسية المسببة للموت اكبر من النساء، كما يعني ان متوسط عمل النساء يزيد بسبع سنوات عن متوسط عمر الرجال.

تغيير جذري
ويشدد سيغفريد على انه اذا لم يحدث تغيير جذري في الطريقة التي يتبعها الرجال للتماشي مع عالم اليوم، فانهم سيواجهون مشاكل جمة، ويدعو الى تبني اسلوب جديد للاعلان عن المشاكل المعنية بصحة الذكور وخلق المزيد من الخدمات التلفونية التي تقدم النصائح للرجال، والتي تعتمد على اخفاء هوية طالب النصيحة.
فقد ثبت ان هناك زيادة ثابتة في الاضطرابات النفسية الاجتماعية عند الرجال، من اسبابها ادمان الكحول والمخدرات وازمة منتصف العمر، والاكتئاب والعنف المنزلي.

فقدان السيطرة
وأيد اين بانكس رئيس المنتدى الاوروبي لصحة الرجل رأي سيغفريد بضرورة تبني اسلوب جديد لتقديم النصح في مسائل الصحة التي تتعلق بالذكور، وقال ان الرجل غالبا ما يؤجل زيارة الطبيب لانه يرى انها علامة على فقدان السيطرة، ويجد كذلك صعوبة في التعبير عن مخاوفه المتعلقة بصحته، ويفتقر الى المعلومات الصحية لعدم انتشارها بقدر المعلومات الصحية الخاصة بالمرأة.


القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy