• ×

07:23 صباحًا , الجمعة 10 يوليو 2020

قائمة

معلومات تنقذكِ من سرطان المبيض

 0  0  1.1K
 يقدِّر المعهد الوطني للسرطان في الولايات المتّحدة أن الأطباء سيشخّصون هذه السنة إصابة 21990 امرأة بسرطان المبيض. كذلك، سيودي هذا المرض بحياة 15460 مريضة.
ويسجّل سرطان المبيض أعلى معدل وفيات بين أنواع السرطان التناسلية لدى المرأة. ويعود ذلك في جزء منه إلى غياب العوارض الباكرة وأساليب الفحص الفاعلة. لذلك، يُشخَّص غالباً في مراحل متقدّمة، حين يكون السرطان قد تجاوز المبيضين.
ويُخصّص شهر في السنة عادةً لزيادة الوعي العام حيال سرطان المبيض، لذلك، إليك بعض المفاهيم الخاطئة والحقائق عن هذا المرض الفتّاك. فقد تنقذ هذه المعلومات المهمّة حياتك:
خرافة: يمكن لفحص اللطخة المهبلية (فحص الزجاجة) أن يكشف الإصابة بسرطان المبيض.

حقيقة: يُستخدم هذا الفحص لكشف سرطان عنق الرحم، لا الأنواع الأخرى من السرطان التي قد تصيب جهاز المرأة التناسلي.

خرافة: لا عوارض لسرطان المبيض.

حقيقة: عوارضه غير محدّدة، وتشبه غالباً عوارض أمراض أخرى. لكنها تشمل ألماً في الحوض أو البطن، شعوراً بالانزعاج، مشكلة غازات دائمة، غثياناً، عسر هضم، كثرة تبوّل على رغم غياب الالتهاب، زيادة أو خسارة في الوزن لا مبرّر لها، تورماً في الحوض أو البطن، انتفاخ البطن وشعوراً بالثقل، تعباً متواصلاً غير اعتيادي، وتبدّلاً غير مبرر في حركة الأمعاء.

خرافة: لا فارق بين الإصابة بأكياس المبيض وسرطان المبيض.

حقيقة: يكون معظم أكياس المبيض حميداً. قد تنتشر الأكياس على سطح المبيض أو داخله وتحتوي على السوائل. وتختفي غالبيتها بمرور الوقت.

خرافة: ما من فحوص يمكن استخدامها لاكتشاف سرطان المبيض.

حقيقة: لا تتوافر للأطباء اليوم فحوصٌ يُعتمد عليها لاكتشاف سرطان المبيض. لكن يمكن اللجوء إلى فحوص مهبلية سنوية (بحثاً عن ورم أو ليونة غير معتادة)، التصوير الصوتي داخل المهبل، وفحوص الدم لتحديد معدّل مادة تشير إلى وجود أورام تُدعى CA-125. ومن خلالها يستطيع الطبيب معرفة ما إذا كان من الضروري إخضاع المريضة للتصوير المقطعي أو بالأشعة السينية أو إجراء فحص لعينات من نسيج المبيضين.

خرافة: ما من عوامل خطر ترتبط بسرطان المبيض.

حقيقة: تشمل عوامل الخطر التاريخ الشخصي والعائلي المتعلّق بسرطان الثدي، المبيض، بطانة الرحم، البروستات أو القولون، التقدّم في السن، عقم غير مبرر، غياب القدرة على الحمل أو تدنّيها، عدم استعمال وسائل منع الحمل الفموية، وأخذ جرعات عالية من الإستروجين من دون البروجسترون.

خرافة: لم يسبق أن أصيب أحد أفراد عائلتي بسرطان المبيض. لذلك، لا يمكن أن أصاب به.

حقيقة: النساء كلّهن عرضة لخطر الإصابة بسرطان المبيض، خصوصاً أن 10% فقط من الحالات حول العالم تُعتبر وراثية.

خرافة: يزيد تناول وسائل منع الحمل خطر الإصابة بسرطان المبيض.

حقيقة: أظهرت الدراسات أن تناول وسائل منع الحمل خلال عدد من السنوات يحدّ في الواقع من خطر إصابة المرأة بسرطان المبيض. ومن العوامل الأخرى التي تقلّل من هذا الخطر إنجاب طفل أو أكثر، خصوصاً إذا رُزقت المرأة بولد قبل بلوغها الخامسة والعشرين، والرضاعة، فضلاً عن ربط قناتي فالوب واستئصال الرحم.

خرافة: لا علاج لسرطان المبيض.

حقيقة: إذا شُخّص سرطان الرحم باكراً وعولج بالطريقة المناسبة، تبلغ نسبة الشفاء أو إطالة حياة المرأة أكثر من خمس سنوات التسعين في المئة. لكن، لا تشخّص سوى حالة من كل أربع حالات حول العالم قبل أن يتفشّى المرض، وتتدنى نسبة النجاة في الحالات التي تُشخّص في مراحل متأخّرة إلى 29%.

بالأرقام

1 من 72: عدد النساء اللواتي ستُشخّص إصابتهن بسرطان المبيض خلال حياتهن.

92%: فرصة إطالة حياة المريضة خمس سنوات أو أكثر في حال شُخّصت الإصابة باكراً.

27%: فرصة إطالة حياة المريضة خمس سنوات أو أكثر إن شُخّصت الإصابة في مراحل متأخرة.

19%: نسبة الحالات التي تُشخّص باكراً.

63: متوسّط السن التي تُشخص فيها الحالات.

4.4 مليارات دولار: الكلفة المقدّرة التي تُنفق سنوياً في الولايات المتحدة على علاج سرطان المبيض.

شهر زيادة الوعي

يُخصّص شهر سبتمبر لزيادة الوعي بشأن سرطان المبيض. يُرمز إليه بشريط أخضر ضارب إلى الزرقة. ويقدّم الاتحاد الوطني لسرطان المبيض في الولايات المتحدة اقتراحات حول المساهمة في نشر الوعي حيال هذا المرض، منها حملة لحضّ المشرّعين على زيادة الأموال المخصّصة للأبحاث في هذا المجال. كذلك، يعرض مجموعة مختارة من البضائع باللون الأخضر للبيع، ويعود ريعها إلى دعم هذه القضية. يمكنك الاطلاع على معلومات إضافية على الموقع www.ovariancancer.org.
فضلاً عن ذلك، ينظّم الائتلاف الوطني لسرطان المبيض حملة بعنوان (Take Early Action and Liveit.e.a.l أي «اتخذي الخطوات الضرورية باكراً وعيشي»).
ما هو سرطان المبيض؟

يقدّم المعهد الوطني للسرطان التعريف التالي: «سرطان يتشكّل في أنسجة المبيض (إحدى غدّتي المرأة التناسليّتين حيث تتشكّل البويضات). يكون معظم أنواع سرطان المبيض إما أوراماً طلائية (سرطان يبدأ في خلايا سطح المبيض) أو أورام الخلية التناسلية غير الحميدة (سرطان يبدأ في خلايا البويضة).

أنواعه

يذكر الائتلاف الوطني لسرطان المبيض أن ثمة 30 نوعاً من هذا المرض. يُصنَّف سرطان المبيض وفق أنواع الخلايا التي يبدأ منها. يمكن للأورام السرطانية أن تبدأ من ثلاثة أنواع عامة من الخلايا:

- خلايا النسيج الطلائي السطحية (Surface Epithelium) الخلايا التي تغلّف المبيضين.

- الخلايا التناسلية (Germ Cells) الخلايا التي تعطي البويضات.

- الخلايا السدوية (Stromal Cells) الخلايا التي تفرز الهرمونات وتربط بين مختلف المبيضين بعضها ببعض.

مراحله

إليك مراحل سرطان المبيض وفق ما يحدّده المعهد الوطني للسرطان. وكلما شُخص هذا المرض باكراً، زادت فرص الشفاء منه.

المرحلة الأولى: يكتشف الطبيب وجود خلايا سرطانية في أحد المبيضين أو كليهما. قد تكون هذه الخلايا السرطانية على سطح المبيض أو في السائل المجمَّع من البطن.

المرحلة الثانية: تنتشر الخلايا السرطانية من أحد المبيضين أو كليهما إلى أنسجة أخرى في الحوض. يكتشف الطبيب وجود خلايا سرطانية في قناتي فالوب، الرحم، أو أي أنسجة أخرى في الحوض. كذلك، يمكن العثور على خلايا سرطانية في السوائل المجمّعة من البطن.

المرحلة الثالثة: تنتشر الخلايا السرطانية إلى أنسجة خارج الحوض أو العقد اللمفاوية في ذلك الجزء من الجسم. يمكن أيضاً العثور على خلايا سرطانية على سطح الكبد.

المرحلة الرابعة: تنتشر الخلايا السرطانية إلى أنسجة خارج البطن والحوض. يمكن العثور على خلايا سرطانية داخل الكبد، الرئتين، وغيرها من أعضاء.

علاجه

تتوافر ثلاثة أنواع من العلاج لسرطان المبيض، وفق الائتلاف الوطني لسرطان المبيض:

-1 الجراحة: يُشكّل استئصال السرطان بواسطة الجراحة أكثر أساليب تشخيص المرض وعلاجه شيوعاً. يُجري هذه الجراحة طبيب أورام تناسلية.

-2 العلاج الكيماوي: يقوم العلاج الكيماوي على مداواة السرطان بواسطة مواد كيماوية تنتقل عبر مجرى الدم كي تدمّر الخلايا السرطانية أو توقف نموّها داخل المبيضين وخارجهما. وفي معظم الحالات، تخضع المريضة للعلاج الكيماوي بعد الجراحة.

-3 العلاج الإشعاعي: يستخدم أسلوب العلاج هذا أشعة سينية عالية الطاقة لقتل الخلايا السرطانية أو تقليص الأورام (قلما يُستعمل لعلاج سرطان المبيض في الولايات المتحدة).

مصطلحات مهمة

حميد: غير سرطاني.
خزعة: جراحة تُجرى لأخذ قليل من نسيج لفحصه بغية معرفة ما إن كان المريض يعاني السرطان.
CA-125: بروتين في الدم يمكن قياس نسبته، وهو مؤشر مهم على وجود ورم عند الإصابة بسرطان المبيض.
علاج كيماوي: علاج السرطان بمواد كيماوية (أدوية) هدفها تدمير الخلايا السرطانية أو وقف نموّها.
كيس: كيس مملوء بالسوائل.
جراحة استئصال الرحم: جراحة يعمد خلالها الطبيب إلى استئصال رحم المريضة.
خبيث: مصطلح يُستخدم لوصف الأورام السرطانية.
انبثاث: انتقال السرطان من أحد أعضاء الجسم إلى آخر.
طبيب أورام: طبيب متخصص في علاج السرطان والمشاكل الطبية العامة التي تنشأ خلال فترة المرض.
تحديد المراحل: المراحل التي تبيّن مدى تقدّم السرطان بالاستناد إلى حجم الورم الأولي وما إذا كان قد انتشر.
ورم: نتوء، كتلة، أو تورّم. قد يكون الورم حميداً (غير سرطاني) أو خبيثاً (سرطاني).

الموارد

- المعهد الوطني للسرطان: www.cancer.gov/cancertopics/types/ovarian.
- الائتلاف الوطني لسرطان المبيض: www.ovarian.org.
- الاتحاد الوطني لسرطان المبيض: www.ovariancancer.org.
- صندوق أبحاث سرطان المبيض: www.ocrf.org.
- الجمعية الأميركية للسرطان: www.cancer.org/cancer/ovariancancer/.
المصدر: الائتلاف الوطني لسرطان المبيض، المعهد الوطني للسرطان.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy