• ×

01:23 مساءً , الإثنين 30 نوفمبر 2020

قائمة

مطلقة كويتيه للشرطة : فكوني من أهلي... ما أبي أعيش معاهم... أبي أسكن بروحي

 0  0  1.6K

 «فكوني من أهلي... ما أبي أعيش معاهم»، هذا ما قالته فتاة مطلقة لرجال أمن مخفر السالمية وتبين أنها لم تتجاوز 20 عاماً... فأعيدت إلى منزل والدها لكونها قاصراً.
المطلقة، التي تحتفظ بطفل من زواجها، كانت هربت مساء أول من أمس من منزل والدها، وتوجهت إلى مخفر منطقة السالمية، وبادرت رجال الأمن بقولها: «فكوني من أهلي... ما أبي أعيش معاهم... أبي أسكن بروحي»، وبعد أن هدأ الأمنيون من ثورتها، طلبوا منها رقم هاتف والدها، واستدعوه إلى المخفر سعياً إلى حل الموضوع بينه وبين ابنته ودياً.
مصدر أمني ذكر لـ «الراي» ان «والد الفتاة حضر إلى المخفر، وقال لرجال الأمن إن ابنته قاصر، حيث لم تتجاوز العشرين عاما، وقد طلقت من زوجها، وعادت إلى منزل العائلة وبعدها بدأت تلح في المطالبة بالاستقلال بنفسها في شقة صغيرة مع طفلها، لكنه رفض ما تريده مستندا إلى انها لم تتجاوز بعد السن القانونية».
وأضاف المصدر «رجال الأمن تفاوضوا مع الفتاة للنزول على رغبة والدها، لكنها أصرت على ترك بيته، والعيش في مسكن خاص بها، وبرغم محاولات رجال الأمن ازداد إصرار الفتاة، الأمر الذي حدا رجال الأمن على تسليمها إلى والدها والسماح له بأخذها بالقوة».
وأفاد المصدر ان «رجال الأمن سجلوا اثبات حالة بالواقعة في المخفر، وأخطروا بها مدير أمن محافظة حولي العميد غلوم حبيب».

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy