• ×

04:35 مساءً , الخميس 16 يوليو 2020

قائمة

إرشاداات لتستعيدي تألقك بعد الولادة

 0  0  784
سيدتي 














بعد الولادة الأولى أو الثانية أو الثالثة على أبعد تقدير، تجدين نفسك بحاجة للكثير؛ كي تعيدي ما استهلكه الحمل من خلايا بشرتك وجمال شعرك، لذلك ترشدك اختصاصية الليزر والتجميل أولمبيا كارمن، من «عيادة دبي للجراحة التجميلية»؛ إلى أحدث التقنيات البديلة للحفاظ على بشرة تقاوم تقدم السن وشعر لامع.
تجديد الشباب ومقاومة مظاهر الكبر والتقدم بالسن بأساليب وتقنيات غير جراحية فعالة هو مبتغى كل أم عانت من ولادات متكررة؛ لذلك تقسّم لك الاختصاصية أولمبيا ما تحتاجين لدعمه؛ كي تعيدي الثقة بنفسك إلى ما يلي:
الوجه والشعر
بعد ريجيم الولادة، ستلاحظين ارتخاء جلد بشرتك، والتباين في لونها، وظهور الترهلات الدهنية، وسيفقد شعرك كثافته ولمعانه؛ بسبب نقص الكاليسيوم بعد الرضاعة، هنا يمكنك الخضوع لعلاج يستمر حتى 10 أسابيع.
الأسبوع الأول: تبيّض البشرة للتخلص من (التصبغات) باستخدام الأقنعة أو التقشير؛ لتجديد الخلايا، حيث يتم التعامل مع كل حالة بما يتناسب مع طبيعتها.
الأسبوع الثاني: تتم معالجة الوجه بالأكسجين؛ كي يتنفس الجلد، ويستعيد نضارته، ويحصل على حاجته من العناصر الغذائية وصولاً لما تحت البشرة.
الأسبوع الثالث: إذا بدأت هذا العلاج بعد ولادة في الأربعين فستفقدين مادتي «الكولاجين» و«الألستين» المسؤولتين عن الحفاظ على مظهر الجلد المشدود، وهنا لابد من تطبيق علاج مخصوص من (الميزوثيرابي).
الأسبوع الرابع: ستخضعين لعلاج بالليزر (skin tightening, GentleMax Laser) من أجل المزيد من الشد للبشرة، وبناء الكولاجين، وفي كثير من الحالات يمكن ملاحظة النتائج الإيجابية للعلاج بالليزر حتى بعد الجلسة الأولى.
الأسبوع الخامس: من أجل استمرارية عملية تجديد وترميم شباب البشرة يشرع في استخدام (كوكتيل) من علاج (الميزوثيرابي) معززًا بحمض (الهيالورونيك) يتم تصميمه بما يتناسب مع طبيعة كل حالة بحالتها؛ لشد البشرة والتخلص من الدهون الزائدة.
الأسبوع السادس: يكرر العلاج بالليزر (skin tightening, GentleMax Laser).
الأسابيع من (7- 10): جلسات أسبوعية لتكرار علاج (الميزوثيرابي)، أو تكرار التقشير الكيميائي للوجه تبعًا لطبيعة الحالة؛ لضمان استمرارية النتيجة النهائية.
علاج الشعر
عادة ما تخضعين لخمس جلسات متزامنة من علاج (الميزوثيرابي) من أجل تجديد الشعر واستعادة شبابه وحيويته.
ومن المعروف أن فقدان الشعر ناتج عن ضعف الدورة الدموية عند الأمهات، أو عدم التوازن في غذائهن أثناء الحمل، أو بفعل هرمون يسمى ديهايدروتيستستيرون (DHT)، والعلاج بالميزوثيرابي من شأنه تصحيح هذه الاختلالات، وتحفيز نمو الشعر بشكل طبيعي لتعويض الشعر المفقود.
وهو علاج مكوّن من خليط (كوكتيل) من الفيتامينات والمعادن وعوامل النمو (growth factors) بما يناسب كل حالة بحالتها، ليس فقط لتحفيز تعويض الشعر المفقود بل وأيضًا للحفاظ على حيويته ولمعانه.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy