• ×

04:18 مساءً , السبت 11 يوليو 2020

قائمة

كهف الهوتة.. عمره ملايين السنين .. وتعيش بداخله أسماك عمياء

 0  0  1.6K
 للكهوف في سلطنة عمان قصة مع الطبيعة والإنسان .. فهي تكوينات بفعل عوامل المتغيرات الجيولوجية والجيمورفولوجية تحت باطن الأرض وفي الطبقات القريبة من سطح الأرض.. وقد استخدمها الإنسان الأول ثم استمر الناس في استخدامها للوقاية من قسوة المناخ ومن الأعداء خاصة الحيوانات الضارية.

وللكهوف في عمان عشرات القصص والروايات التي تنسج حولها ، منها الخيالية ، ومنها القريب من الواقع خاصة ما هو متعلق بأطوالها، وأعماقها ، وسعتها وارتباط بعضها بقصص الجن والعفاريت.. وكهف الهوتة أحد أبرز الكهوف في السلطنة وعمره يصل إلي ملايين السنين.. والراية الأسبوعية قامت بجولة مثيرة داخل هذا الكهف وهذه هي تفاصيل الزيارة:

يتم أولا إدخال الزائرين إلي قاعة فاخرة للانتظار حيث يتم عرض فيلم وثائقي عن تاريخ الكهف باللغة العربية من انتاج تليفزيون سلطنة عمان. ثم يتم إدخال الزوار علي دفاعات حسب خروج ودخول الأفواج وحسب سعة القطار . هناك مرشدين سياحيين يتولون الشرح للأفواج الزائرة باللغتين العربية والانجليزية ، حيث يتم شرح عمر الكهف وشرح الأشكال الطبيعية الموجودة بداخل الكهف.

لا يسمح بالتصوير داخل الكهف حفاظاً علي الأشكال الصخرية الطبيعية التي تكونت علي مدار آلاف السنين ، وللحفاظ علي الحياة الطبيعية داخل الكهف.

التقينا بالمرشد السياحي سالم الكمياني فيقول إن أول من اكتشف الكهف السكان المحليون منذ مئات السنين ونسجوا حوله الأساطير لغرابة الأشكال الطبيعية فيه ويقال إن راعي غنم كان يرعي في هذا الوادي وقد اختفت عليه أحد أغنامه فذهب يتتبع إثرها الي وجدها داخل الكهف ، يضيف المرشد السياحي ، وأهالي قرية الهوته التي يقع فيها الكهف علي علم بذلك، ولكن لم يكن هناك ما يثير غرابتهم بحكم تواجدهم بين الجبال التي تحتوي علي العديد من الكهوف والمغارات ، وعندما افتتح مكتب للسياحة في ولاية الحمراء تم الاهتداء الي هذا الكهف من قبل الحكومة العمانية وبدأت مرحلة الاعداد والتطوير له الي أن وصل الي هذه المرحلة وتم افتتاحه كمزار سياحي في شهر ديسمبر من عام 2006.

يقول سالم يمتد الكهف لمسافة 5 كيلومترات تحت الأرض ويبلغ طول المسار داخل الكهف 830 م ، تبدأ بعدها البحيرة التي تمتد لمسافة 4 كيلومترات ويستغرق الوصول الي نهايته قرابة ال 40 دقيقية سيرا علي الاقدام وعند بلوغ اعلي نقطة من الكهف يكون الزائر علي علو 65 مترا من مدخل الكهف الاساسي، ويجتاز الزائر سلالم من 230 درجة صعودا تصل أحيانا نسبة الرطوبة بداخل الكهف الي 90%.

انطلقنا وبصحبتنا مجموعة من السياح العمانيين والاجانب لنتعرف عن قرب ولكي نشاهد أعجوبة التكوينات الجيولوجية التي أبدعها الخالق عز وجل ، عند مدخل الكهف تحدث إلينا الحارس وطلب عدم أخذ الكاميرات معه باستثناء جريدة الراية لديها موافقة من قبل إدارة الكهف.

وعلي بعد خطوات بدأت مرحلة المشي عبر سلالم مثبتة بشكل تتيح للزائر المشي بأمان . تمشي في تلك الجسور والممرات الجديدة والإسمنتية وكأنك تمشي في مدينة تحيط بك مبانٍ صخرية من كل جانب، والممر ممتد من بداية الكهف ويمشي فيه الزائر متنقلأ من قاعة إلي قاعة حتي يصل إلي منبع الماء، وهو يمشي في هذا الممر سالكاً طريقة بسلام وبأمان متجنباً الغبار الموجودة علي الصخور ومن ثم يتقدم إلي الأمام متبعا طريق الممر دون الرجوع إلي نفس الطريق حتي يصل إلي نقطة النهاية.

وقد تم إنارة الكهف إنارة كاملة بحيث يشعر الزائر أنه بداخل متحف طبيعي لأشكال الصخور المتدلية والجبس المتكون عبر مئات السنين نتيجة قطرات الماء الهابطة من أعلي والتي أثرت في تركيبة أرضية الكهف فتكونت الأحواض المائية المنتشرة في الكهف، كما تتواجد جداول ماء صخرية نحتتها المياه خلال فترة زمنية تقدر بآلاف السنين. التي تدل علي قدرة الخالق.

وبين كل قاعة وأخري يتوقف عندها المرشد ليصف كل جزئية من الكهف. يقول سالم عن المدخل الأصلي للكهف إنه عبارة عن فتحة صغيرة وعميقة تقع بالقرب من قرية الهوتة وتسمي هذه الفتحة فتحة الهوتة، أما الفتحة الثانية المسماة فتحة الفلاح فهي فتحة من صنع الإنسان بها خطوات صخرية توفر مهبطاً آمناً بمساعدة حبل، وبخطوات قصيرة تمشي ويقودك الحبل إلي طريق سهل وآمن علي الجانب الغربي يوصلك لفم الكهف ولقاعة الكهف الأرضية عبر أجواء مظلمة تمنعك من رؤية تلك الأشكال الجميلة والمثيرة التي أبدعها الخالق سبحانه وتعالي، وسمي الكهف بالهوتة نسبة إلي القرية الموجودة بالقرب منه.

موقع الكهف

يقول المرشد يقع هذا النظام الكهف في الجزء الجنوبي من سلسلة الجبل الأخضر وبالتحديد بالقرب من ولاية الحمراء بالمنطقة الداخلية .. وهي تبعد عن مسقط بحوالي الساعتين وعن نزوي نصف ساعة .

لربما كان هذا الكهف مثالا نموذجيا لذلك التعريف الذي يقول بأن الكهوف هي النظائر تحت الأرضية لما نراه علي سطح الأرض من أو دية ومجار مائية. إذ أن لهذا الكهف فتحتين يدخل من احداهما ماء الوادي المتحدر من أعلي الجبل وتسمي هذه ب الهوتة ، أما الأخري الفلاح فيخرج الماء عبرها بعد توغله داخل أروقة الكهف ودهاليزه المتصلة. يتميز هذا الكهف بدرجة حرارته المعتدلة والناتجة من تنفس الكهف لتيارات الهواء الخارجي عبر فتحتيه مرورا بالبحيرة الواقعة في منتصفه. يقع هذا النظام الكهفي في صخور العصر الكريتاسي المشكلة للمنحدر المائل لهضبة الجبل الأخضر الكاريستية.

أوصاف أخري للكهف

ونحن نجول بانظارنا الي تلك التشكيلات العجيبة والتكوينات للكهف يصف لنا سالم الكهف علي أنه وادٍ متطور أو منظر جانبي لنهر جاف وتنحدر منحدراته باتجاه مجري النهر لمخرج الوادي قرب كهف الفلاح وتنحدر بتدرج لمسافة قبل أن تسقط بانغماس في منحدر آخر لتشابه السلم الهندسي الذي يتوسط البحيرات. وللكهف العديد من الفروع والغرف الصغيرة المزينة بأعمدة كربونات الكالسيوم الصاعدة والنازلة للصخور المتدلية والأحواض. والأعمدة الهابطة متوازية في الروابط التي تكون واضحة في السقف. ودرجة الحرارة مريحة والكهف به هواء، لأن الهواء يتغير كلما تغير الضغط الجوي ويصل الهواء الخارجي للداخل من كهف الهوتة إلي كهف الفلاح مروراً بالبحيرات والتي تتغير إلي هواء جيد ومنعش.

تعتبر الصواعد والهوابط الخصائص الطاغية علي نظام هذا الكهف و الأكثر جذباً للأنظار هي الأعمدة الصاعدة، كما تدل ألوان الصخور المتد لية المختلفة علي أجيال عديدة وربما تعكس تأثرها بظروف مناخية مختلفة تصل الأعمدة لحوالي 5 أمتار قطرياً، كما أن هناك أعمدة منتظمة علي شكل أعمدة مخروطية. أما الأعمدة النازلة فهي شاهد علي وجود تشققات في القواعد حيث ترتبط مع سقف الكهف. والغرف الفرعية الفسيحة في نظام هذا الكهف تظهر عدد من الصخور المتدلية والأعمدة النازلة.

البحيرة وسمك الكهف

في المحطة الأخيرة من الكهف يقف بنا المرشد السياحي ليحدثنا عن البحيرة وأسماك الكهف فيقول أما بحيرة الكهف فهي بحيرة لها امتداد كبير، ويقال إن امتدادها يصل إلي وادي تنوف بولاية نزوي، وبحيرة الكهف يوجد فيها الماء علي مدار العام ولا تتعرض للملح، وتعيش في البحيرة أسماك عمياء وشأنها في ذلك شأن معظم الأسماك التي تعيش في الكهوف. فبعضها تظهر بدون أعين ولكنها تملك شعيرات طويلة لتلتمس الطعام، وبعضها تملك عيوناً صغيرة جداً. وأسماك الكهف كغيرها من الأنواع التي تقطن الكهوف تكون شاحبة وأجسادها تفتقد للألوان وذلك كنتيجة لعيشها في بيئة مظلمة أو بها إضاءة خفيفة، لكنها تملك نشاطا قويا في الحواس الأخري وفي بعض الحالات أعضاء إضافية مدركة للمس تتوزع علي الجلد. ولأنها قليلة فإن عادات تكاثرها غير معروفة ولكن هناك افتراض بأن الأنثي تحمل البيض المطور في كيس صغير أو محفظة وجدت في غرفة خاصة في جسمها تسمي بالغرفة المحشوة.

المنشآت المصاحبة للكهف

تم اضافة العديد من الخدمات المصاحبة للكهف ، وذلك من أجل تقديم خدمة لزوار الكهف، حيث يوجد متحف التاريخ الطبيعي يقع في الطابق الثاني من مركز الزوار ويضم مواد تعليمية وجيولوجية من شأنها إثراء تجربة الزوار علي غرار آلة السفر عبر الزمن وعروض في كيفية تشكيل الصواعد والهوابط، كما يوجد بمركز زوار الكهف مطعم يقدم أصنافاً راقية ومميزة من المأكولات اللبنانية والعالمية ايضا يوجد ركن للتسوق والذي يشتمل علي العديد من المنتجات العمانية من منسوجات والاواني الفخارية والفضية والحرفيات.

في الحقيقة يعد كهف الهوته بسلطنة عمان أول كهف سياحي في منطقة الخليج وإحدي النعم الطبيعية التي حبا الله بها سلطنة عمان فهو يتمتع بممرات آمنة للمشاة ونظام إضاءة مصمم لإضفاء لمسة سحرية علي معالم الكهف الطبيعية والفريدة من نوعها.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy