• ×

11:27 مساءً , الخميس 9 يوليو 2020

قائمة

حكاية عاشقين!!

 0  0  926

 إمراتان في حياه قذافي محجوب \"32 سنه\" العامل الزراعي بقرية العزيزية مركز طامية بالفيوم.. الأولي زوجته \"نصرة\" ابنة عمه التي تزوجها قبل عدة سنوات زواج أقارب راضياً أو مرغماً بحكم إنها بنت العم.. والثانية منال فرج \"20 سنه\" جارته التي أحبها بعد زواجه من بنت العم وقبل زواجها من ابن قريتها العامل الزراعي أنور محمد الذي يكبرها بحوالي 20 سنه والذي تزوجته مرغمه نزولاً لرغبات أهلها وتنفيذاً لاوامرهم وعاشت معه علي مضض مشغولة بحب الجار فبغضت الحياة مع الزوج وطلبت الطلاق لكنه رفض.
قصة من قصص الحب والعشق والغرام التي حدثتنا عنها الأساطير ربطت بين قلبي قذافي ومنال التي مازالت علي ذمة رجلها.. فالحب مشاعر وأحاسيس.. غرام وهيام لا يعرف الفوارق. لا فرق بين المحبين المثقفين وأنصاف المتعلمين ولا فرق في حب الأميين أو ممن \"لا يفكون الخط\"!!
هرب العاشقان \"قذافي\" و\"منال\".. تركا قريتهما في جنح الظلام.. استقلا وسيلة مواصلات وجاء للقاهرة حملتهما السيارة إلي موقف ميدان الجيزة ووقفا في الميدان يفكران.. بلغ الحب أوجته وتأججت نيرانه في قلبيهما ولا يبغيان سوي أطفاء لظي القلب المشتعل بالغرام..فكر الأثنان في الحل.. قررا التوجه إلي أقرب قسم شرطة واختارا قسم شرطة الجيزة لتحرير محضر بحكايتهما وطلبا أخذ التعهد اللازم علي أهليهما بعدم التعرض لحبهما.
في مكتب المقدم وجدي عبد النعيم رئيس المباحث كشفا عن كواليس حبهما.. روي \"القذافي\" حكايته مع \"منال\" التي أحبها بعد زواجه من بنت العم اشتهاها وهي علي ذمة غيره وتمناها زوجة لولا أن زوجها رفض طلاقها. وحكت منال حكاية قلبها المشغول بحب \"القذافي\" الذي يكويها في أناء الليل وأطراف النهار بعدما بغضت الحياة مع الزوج المرفوض..طلب الأثنان تحرير المحضر لاثبات أخذ التعهد اللازم علي أهليهما بعدم التعرض لحبهما.. وأثناء تحرير المحضر جاء \"والد منال\" وبصحبته شقيق \"قذافي\" في قسم الشرطة استمع الأب وشقيق الزوجة لطلباتهما.. وتحرر المحضر وأبدي الجميع رغبتهم في العودة إلي بلدتهم لانهاء الموضوع ودياً وعادوا إلي قريتهم بعد تحرير المحضر.

القوالب التكميلية للأخبار

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )

تعليقات وردود الزوار - أضف تعليقك ( 0 )


Privacy Policy